بوينج تبدأ اختبارات حاسمة على طائرات 737 ماكس
سياتل/واشنطن (السر الاخباري) - أقلعت طائرة بوينج 737 ماكس يوم الاثنين من مطار بمنطقة سياتل في اليوم الأول من اختبار شهادة الطيران بحضور إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية وطيارين تجريبيين للشركة، وهي لحظة حاسمة في أسوأ أزمة تعيشها الشركة المنتجة للطائرات.

سياتل/واشنطن (السر الاخباري) - أقلعت طائرة بوينج 737 ماكس يوم الاثنين من مطار بمنطقة سياتل في اليوم الأول من اختبار شهادة الطيران بحضور إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية وطيارين تجريبيين للشركة، وهي لحظة حاسمة في أسوأ أزمة تعيشها الشركة المنتجة للطائرات.

وغادرت رحلة بوينج 701 مطار كينج كاونتي الدولي، والمعروف أيضا باسم حقل بوينج، حوالي الساعة 12:55 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1655 بتوقيت جرينتش) وقال أشخاص مطلعون على خطة الرحلة انه من المقرر أن تهبط بعد ساعتين في مطار موزيس ليك بشرق واشنطن.

وأضافت المصادر أنه من المقرر أن تغادر الطائرة المطار بعد ذلك بقليل، لتصل عائدة إلى سياتل في الساعة 4:22 مساء.

وكانت السر الاخباري أول من أورد أن رحلات اختبار الشهادات التي طال انتظارها ستبدأ يوم الاثنين.

وإذا حصلت طائرات 7373 ماكس على موافقة إدارة الطيران الاتحادية للعودة إلى الخدمة التجارية، وهو أمر من غير المرجح أن يحدث حتى سبتمبر أيلول بسبب المراجعات المستمرة، فمن المتوقع أن يدفع ذلك الشركة للتصرف سريعا لتحديد مصير مئات الطائرات المتوقفة.

وتم تجميد عمليات التسليم لشركات الطيران بعد حظر سلامة الطائرة في مارس آذار 2019 بعد ثاني حادثتين تسببا في مقتل 346 شخصا، لكن بوينج واصلت إنتاج وتخزين الطائرات لأشهر، على أمل العودة السريعة للخدمة.

وهذا يعني أن هناك 450 طائرة تتوق بوينج إلى تسليمها بمجرد السماح للطائرة بالتحليق، رغم أن خبراء يقولون إن احتمال تسليم هذه الطائرات بسرعة تضاءل بسبب أزمة فيروس كورونا.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus