إيطاليا تبدأ تجربة لقاح محتمل لمرض كوفيد-19 على متطوعين
روما (السر الاخباري) - بدأت إيطاليا يوم الاثنين تجارب بشرية على لقاح محتمل لمرض كوفيد-19، لتنضم إلى الجهود العالمية الرامية إلى مكافحة الفيروس الذي ظهرت مؤشرات على تزايد معدلات انتشاره مجددا في أوروبا.

روما (السر الاخباري) - بدأت إيطاليا يوم الاثنين تجارب بشرية على لقاح محتمل لمرض كوفيد-19، لتنضم إلى الجهود العالمية الرامية إلى مكافحة الفيروس الذي ظهرت مؤشرات على تزايد معدلات انتشاره مجددا في أوروبا.

وسيجري معهد لادزارو سبالانساني، وهو مستشفى في روما متخصص في الأمراض المعدية، تجارب على 90 متطوعا خلال الأسابيع القادمة، على أمل توفر لقاح بحلول الربيع القادم.

وقال فرانشيسكو فايا مدير الشؤون الصحية في المستشفى لالسر الاخباري إن المريض الأول سيخضع للمراقبة أربع ساعات قبل السماح له بالعودة إلى منزله، حيث سيظل تحت الملاحظة 12 أسبوعا.

وأضاف فايا "سنرى إن كانت له أي آثار جانبية وما إذا كان سيؤدي إلى إنتاج أجسام مضادة دفاعية" وقال إن المرحلة الثانية من التجربة ستجرى في بلدان بها معدلات أعلى من الإصابات مثل المكسيك والبرازيل.

وقال "إذا تمكنا من العمل بسرعة، سنطرح الجرعات الأولى في السوق في الربيع القادم".

واللقاح الجديد المحتمل، جي.آر.إيه.دي-كوف2، تطوره شركة ريثيرا التي مقرها روما. وقالت منطقة لاتسيو قرب العاصمة الإيطالية في بيان إن التجارب الأولية التي شملت حيوانات قدمت نتائج إيجابية.

وتُجرى تجارب على لقاحات محتملة في عدد من الدول من بينها الهند وبريطانيا وروسيا والصين.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus