حالات الإصابة اليومية بكورونا في الهند تقترب من 20 ألفا ومومباي تشدد القيود
مومباي/نيودلهي (السر الاخباري) - سجلت الهند يوم الاثنين إصابات جديدة بفيروس كورونا اقتربت من 20 ألف حالة لليوم الثاني على التوالي في حين مدت مومباي، المركز المالي بالبلاد، إجراءات العزل العام لشهر آخر.

مومباي/نيودلهي (السر الاخباري) - سجلت الهند يوم الاثنين إصابات جديدة بفيروس كورونا اقتربت من 20 ألف حالة لليوم الثاني على التوالي في حين مدت مومباي، المركز المالي بالبلاد، إجراءات العزل العام لشهر آخر.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة الاتحادية الصادرة يوم الاثنين تسجيل 19459 إصابة في 24 ساعة بانخفاض طفيف عن 19906 حالات يوم الأحد.

وتأتي الهند بعد الولايات المتحدة والبرازيل وروسيا في إجمالي عدد الحالات. وتوفي أكثر من 16 ألفا حتى الآن بسبب مرض كوفيد-19 الناتج عن الإصابة بالفيروس منذ ظهور أول حالة في الهند في يناير كانون الثاني، وهو عدد منخفض بالمقارنة بالوفيات في دول سجلت نفس الإصابات.

لكن الخبراء قلقون من عدم قدرة المستشفيات على استيعاب الارتفاع الكبير في عدد الحالات.

ومدت ولاية مهاراشترا الغربية، التي سجلت أكبر عدد إصابات بفيروس كورونا في البلاد، إجراءات العزل العام لمدة شهر آخر حتى نهاية يوليو تموز مع ارتفاع الحالات في مدن رئيسية مثل مومباي وبوني وأورانجاباد.

وشهدت مومباي تكدسا مروريا كبيرا في الشوارع الرئيسية التي تربط ضواحيها يوم الاثنين بعد أن أقامت السلطات حواجز على الطرق لتنظيم القيود الجديدة على الحركة.

وبموجب القواعد الجديدة يمكن للسكان الذهاب للأسواق وصالونات الحلاقة والحدائق الواقعة على مسافة كيلومترين فقط من منازلهم لكن طلب منهم عدم الخروج من المنازل إلا للضرورة. وأعفت السلطات الموظفين الذين يعملون من مكاتبهم من هذه القيود.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus