رجال إطفاء وطائرات وقوات من الحرس الوطني تصل كاليفورنيا لمكافحة حرائق ضخمة
لوس انجليس (السر الاخباري) - تدفقت أطقم اطفاء من شتى أنحاء الغرب الأمريكي وطائرات عسكرية وقوات من الحرس الوطني على ولاية كاليفورنيا يوم الأحد للمشاركة في مكافحة 24 حريقا رئيسيا في الغابات بالولاية في الوقت الذي حذر فيه المسؤولون من اقتراب مزيد من العواصف المثيرة للصواعق.

لوس انجليس (السر الاخباري) - تدفقت أطقم اطفاء من شتى أنحاء الغرب الأمريكي وطائرات عسكرية وقوات من الحرس الوطني على ولاية كاليفورنيا يوم الأحد للمشاركة في مكافحة 24 حريقا رئيسيا في الغابات بالولاية في الوقت الذي حذر فيه المسؤولون من اقتراب مزيد من العواصف المثيرة للصواعق.

واشتعلت أسوأ هذه الحرائق في منطقة خليج سان فرانسيسكو والمنطقة المحيطة به حيث تم إبلاغ أكثر من 200 ألف شخص بضرورة مغادرة منازلهم.

واشتعلت هذه الحرائق بسبب صواعق البرق الناجمة عن العواصف الرعدية الجافة عبر شمال ووسط كاليفورنيا خلال الأيام السبعة الماضية وأسفرت عن قتل ما لا يقل عن ستة أشخاص وتدمير نحو 700 منزل ومبان أخرى. وقالت إدارة الإطفاء في كاليفورنيا إنه بشكل إجمالي أتت الحرائق على نحو مليون فدان.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus