أعضاء بمجلس الشيوخ يزورون أوكرانيا لتأكيد الدعم والدعوة لتجاوز مساءلة ترامب
كييف (السر الاخباري) - زارت مجموعة تتألف من ثلاثة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي كييف يوم الجمعة لنقل رسالة مضمونها استمرار الدعم من الحزبين الجمهوري والديمقراطي لأوكرانيا بعد أن وجدت كييف نفسها في العام الماضي وقد أُقحمت في مساءلة الرئيس دونالد ترامب.

كييف (السر الاخباري) - زارت مجموعة تتألف من ثلاثة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي كييف يوم الجمعة لنقل رسالة مضمونها استمرار الدعم من الحزبين الجمهوري والديمقراطي لأوكرانيا بعد أن وجدت كييف نفسها في العام الماضي وقد أُقحمت في مساءلة الرئيس دونالد ترامب.

وكانت الولايات المتحدة أقوى المؤيدين لأوكرانيا في مواجهتها مع روسيا بسبب ضم موسكو لشبه جزيرة القرم عام 2014 ودعمها لمقاتلين انفصاليين في صراع محتدم في منطقة دونباس في الشرق.

ولكن العلاقة بينهما مرت بمنعطف صعب بعد أن جمد ترامب حوالي 400 مليون دولار من المساعدات الأمنية وضغط على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للتحقيق مع نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن المترشح الديمقراطي لمنافسة ترامب في الانتخابات الرئاسية.

وأقر مجلس النواب الذي يقوده الديمقراطيون إحالة ترامب للمحاكمة في مجلس الشيوخ، لكن تمت تبرئته هذا الشهر في المجلس الذي يتمتع الجمهوريون بالأغلبية فيه.

وقال السناتور الديمقراطي كريس مورفي بعد اجتماعه مع الرئيس الأوكراني "أعتقد أننا جميعا واثقون من أن الرئيس زيلينسكي لا يريد الزج به في السياسة الأمريكية، ونأمل أن تكون أي ضغوط سابقة في هذا الاتجاه قد توقفت".

وأضاف "رسالتنا هي أننا نريد أن نضع قضية المساءلة وراء ظهورنا، وأن نتحرك معا، جمهوريين وديمقراطيين، لدعم أوكرانيا".

وكان برفقة ميرفي في زيارة كييف العضوان الجمهوريان بمجلس الشيوخ رون جونسون وجون باراسو.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus