العداء الكيني روديشا يأمل استعادة لياقته والدفاع عن لقبه الأولمبي
إلدوريت (كينيا) (السر الاخباري) - يسعى العداء الكيني ديفيد روديشا بطل الأولمبياد مرتين وحامل الرقم القياسي العالمي في سباق 800 متر، والذي ابتعد عن المنافسات لمدة عامين ونصف بسبب الإصابة، لتعزيز ألقابه الأولمبية بالفوز في ألعاب طوكيو العام المقبل.

إلدوريت (كينيا) (السر الاخباري) - يسعى العداء الكيني ديفيد روديشا بطل الأولمبياد مرتين وحامل الرقم القياسي العالمي في سباق 800 متر، والذي ابتعد عن المنافسات لمدة عامين ونصف بسبب الإصابة، لتعزيز ألقابه الأولمبية بالفوز في ألعاب طوكيو العام المقبل.

وأصيب روديشا (30 عاما) في ساقه وابتعد عن المنافسات في 2018 و2019 لكنه بات جاهزا الآن للعودة للتدريبات واضعا الدفاع عن لقبه الأولمبي على قمة أولوياته في 2020.

وقال روديشا لالسر الاخباري في مؤتمر نظمه الاتحاد المحلي للعبة في مدينة إلدوريت في شمال غرب البلاد "الأمور طيبة حتى الآن. بدأت المران ولا أشعر بأي ألم. سأعرف إن كانت الإصابة انتهت تماما أم لا بعد أن أصل إلى ذروة الأداء".

وأضاف روديشا أنه يحتاج إلى انقاص وزنه قبل خوض تدريبات أكثر قوة ليستعيد كامل لياقته البدنية.

وحصل روديشا على ذهبية أولمبياد لندن 2012 بعد أن حطم الرقم القياسي العالمي. وفي ألعاب ريو 2016 أصبح أول عداء في 52 عاما يحتفظ بلقب سباق 800 متر.

وقال روديشا "لم ينجح أي عداء في التتويج في ثلاث دورات أولمبية... أدرك صعوبة الفوز بثلاثة ألقاب أولمبية متتالية.

"أعرف أن الأمر ليس سهلا لوجود متسابقين واعدين يشعرون بحماس كبير ويخوضون تحديات صعبة ويسعون للفوز وتحقيق الانتصارات".

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus