الآمال في علاج لمرضى فيروس كورونا تدعم الأسهم الأوروبية عند الفتح
(السر الاخباري) - ارتفعت الأسهم الأوروبية من أقل مستوى في أسبوعين يوم الاثنين إذ طغت مؤشرات تقدم في تطوير علاج لمرض كوفيد-19 على المخاوف إزاء زيادة حالات الإصابة بالفيروس في القارة مما يهدد بكبح تعاف اقتصادي.

(السر الاخباري) - ارتفعت الأسهم الأوروبية من أقل مستوى في أسبوعين يوم الاثنين إذ طغت مؤشرات تقدم في تطوير علاج لمرض كوفيد-19 على المخاوف إزاء زيادة حالات الإصابة بالفيروس في القارة مما يهدد بكبح تعاف اقتصادي.

وصعد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.3 بالمئة بحلول الساعة 0713 بتوقيت جرينتش، مقتديا بمكاسب الأسواق الآسيوية بعد أن سمحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية باستخدام بلازما الدم من المرضى المتعافين من كوفيد-19 كعلاج.

وقادت أسهم شركات التكنولوجيا والتعدين والكيماويات المكاسب في التعاملات المبكرة، وصعدت أكثر من 1.5 بالمئة.

وارتفع سهم أسترا زنيكا 2.1 بالمئة بعد أن نشرت صحيفة فايننشال تايمز أن إدارة الرئيس الأمريكي ترامب تدرس تعجيل مسار الموافقة على لقاح تجريبي لكوفيد-19 تطوره الشركة.

جاءت المكاسب بعد أسبوع شهد أداء ضعيفا لأسهم أوروبا تحت ضغط بيانات تشير إلى تعثر تعافي أنشطة الشركات في منطقة اليورو وسط تنامي حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وقفز سهم مجموعة الاتصالات البريطانية بي.تي 6.1 بالمئة ليتصدر ستوكس 600 بعد تقرير إعلامي بأن مجلس الإدارة سيتصدى لمساعي استحواذ من منافسين وشركات استثمار.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus