البيت الأبيض يطلع الديمقراطيين على تقارير عن مكافآت روسية نظير قتل جنود أمريكيين
واشنطن (السر الاخباري) - قال مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الإدارة تستعد للرد إذا تطلب الأمر على معلومات مخابرات تزعم أن روسيا دفعت لحركة طالبان لقتل جنود أمريكيين في أفغانستان.

واشنطن (السر الاخباري) - قال مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الإدارة تستعد للرد إذا تطلب الأمر على معلومات مخابرات تزعم أن روسيا دفعت لحركة طالبان لقتل جنود أمريكيين في أفغانستان.

ويستعد البيت الأبيض يوم الثلاثاء لاطلاع المشرعين الديمقراطيين على الأمر.

وقال روبرت أوبراين مستشار الأمن القومي في بيان في وقت متأخر مساء يوم الاثنين "الإدارة، بما فيها العاملون بمجلس الأمن القومي، تستعد في حال تطلب الوضع ردا".

وسعى البيت الأبيض للتهوين من شأن تقارير عن أنه كان على علم بالاتهامات بأن روسيا دفعت لطالبان لقتل جنود أمريكيين وغيرهم من قوات التحالف لكنه لم يطلع ترامب أو يشارك المعلومات. وأثار ذلك مخاوف خطيرة بين الديمقراطيين والجمهوريين على حد سواء ليس فقط بشأن سلامة الجنود ولكن أيضا بشأن تعامل الإدارة مع الأمر.

وقال أحد المساعدين إن البيت الأبيض سيطلع عددا من الديمقراطيين في مجلس النواب على التفاصيل الساعة الثامنة صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1200 بتوقيت جرينتش) يوم الثلاثاء بعد إطلاع الجمهوريين أولا.

وقال اثنان من الجمهوريين على الأقل إنهم ما زالوا يشعرون بالقلق بعد اطلاعهم.

وأكدت أربعة مصادر بالحكومة الأمريكية لالسر الاخباري وجود تقارير سرية للمخابرات الأمريكية تشير إلى أن وحدة بالمخابرات العسكرية الروسية عرضت مكافآت على متشددين على صلة بطالبان لقتل أفراد القوات الأمريكية وقوات التحالف في أفغانستان.

وأشارت المصادر إلى أن وكالات الحكومة الأمريكية والخبراء يعتقدون أن معلومات المخابرات موثوق بها.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus