الكرملين ينفي تورط الحكومة الروسية في جريمة قتل ببرلين
موسكو (السر الاخباري) - نفى الكرملين يوم الأربعاء تورط الحكومة الروسية في قتل مواطن من جورجيا في برلين قبل ساعات من طرد ألمانيا دبلوماسيين روسيين اثنين بسبب ما قالت إنه رفض موسكو التعاون في التحقيق.

موسكو (السر الاخباري) - نفى الكرملين يوم الأربعاء تورط الحكومة الروسية في قتل مواطن من جورجيا في برلين قبل ساعات من طرد ألمانيا دبلوماسيين روسيين اثنين بسبب ما قالت إنه رفض موسكو التعاون في التحقيق.

يأتي رفض الكرملين بعدما صرح مصدر قضائي يوم الثلاثاء بأن ممثلي الادعاء الاتحاديين الألمان عبروا عن اعتقادهم أن أجهزة مخابرات روسية لها صلة بالقتل.

وأصيب زيلمخان خانجوشفيلي، الذي قاتل مع انفصاليين مناهضين لموسكو في الشيشان، برصاصتين في الرأس في متنزه بوسط برلين في أغسطس آب عندما كان في طريقه لأحد المساجد.

وتولى ممثلو الادعاء الألمان التحقيق في جريمة القتل وعبروا عن اعتقادهم أن هناك أدلة كافية تشير إلى أن روسيا أو جمهورية الشيشان الروسية أمرت بقتله.

وردا على مزاعم بشأن ضلوع موسكو قبل أنباء طرد الدبلوماسيين قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف يوم الأربعاء إن السلطات الروسية ليست ضالعة في جريمة القتل.

وأضاف "ما صلة السلطات الروسية (بذلك)؟".

وذكرت وكالات أنباء روسية أن وزارة الخارجية تعهدت يوم الأربعاء بالرد على طرد ألمانيا اثنين من الدبلوماسيين الروس في خطوة وصفتها بأنها غير ودية ولا تستند لأي أساس.

وقالت وكالة الإعلام الروسية إن ديمتري نوفيكوف، عضو البرلمان الروسي عبر عن اعتقاده أن موسكو سترد بالمثل على طرد ألمانيا دبلوماسييها.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus