المؤشر نيكي يهبط مع مخاوف جديدة بشأن التجارة وبيانات أمريكية ضعيفة
طوكيو (السر الاخباري) - انخفض المؤشر نيكي القياسي الياباني يوم الثلاثاء مع تجدد المخاوف بشأن التجارة العالمية في أعقاب فرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رسوما جمركية على واردات من البرازيل والأرجنتين كما نالت بيانات القطاع الصناعي الأمريكي الضعيفة من المعنويات.

طوكيو (السر الاخباري) - انخفض المؤشر نيكي القياسي الياباني يوم الثلاثاء مع تجدد المخاوف بشأن التجارة العالمية في أعقاب فرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رسوما جمركية على واردات من البرازيل والأرجنتين كما نالت بيانات القطاع الصناعي الأمريكي الضعيفة من المعنويات.

وهبط المؤشر نيكي 0.64 في المئة عند الإغلاق ليصل إلى 23379.81 نقطة ونزل المؤشر القياسي 1.46 بالمئة إلى 23186.84 نقطة في وقت سابق ولكنه تمكن من إنهاء الجلسة فوق متوسطه المتحرك في 25 يوما عند 23249 نفطة وهو مستوي فني مهم.

ويوم الاثنين، أعلن ترامب فرض رسوم جمركية على واردات الصلب والألومنيوم القادمة من البرازيل والأرجنتين ليثير مخاوف من احتمال تصعيد جديد في التوترات التجارية مع الصين أيضا.وأظهرت بيانات معهد إدارة التوريدات أن قطاع الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة انكمش لرابع شهر على التوالي في نوفمبر تشرين الثاني ليضعف التفاؤل في السوق بعد قراءة قوية لمسح للقطاع ذاته في الصين.

وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.45 في المئة مسجلا 1706.73. وهبط عدد كبير من الاسهم بلغ 74 بينما ارتفع 26 سهما.

وكان من بين الخاسرين عدد كبير من أسهم القطاعات الدفاعية من بينها سكك حديد شرق اليابان التي فقدت أسهمها 1.3 بالمئة وكيكومان كورب التي تراجعت أسهمها 3.4 بالمئة ونيشين جروب التي هبطت 2.7 بالمئة.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus