السباحة ريكاكو تفوز بأول سباق منذ اكتشاف مرضها
طوكيو (السر الاخباري) - فازت السباحة اليابانية الشابة ريكاكو إيكي بأول سباق منذ اكتشاف إصابتها بسرطان الدم (اللوكيميا) قبل 19 شهرا يوم السبت.

طوكيو (السر الاخباري) - فازت السباحة اليابانية الشابة ريكاكو إيكي بأول سباق منذ اكتشاف إصابتها بسرطان الدم (اللوكيميا) قبل 19 شهرا يوم السبت.

وفازت إيكي (20 عاما) بست ميداليات ذهبية في دورة الألعاب الآسيوية قبل عامين في جاكرتا وكان من المفترض أن تكون من أبرز المتنافسات في العديد من البطولات استعدادا لأولمبياد طوكيو الصيفي 2020 قبل تأجيل الدورة الأولمبية بسبب الأزمة الصحية العالمية لفيروس كورونا المستجد إلى العام المقبل.

وفي فبراير شباط 2019 أكدت الفحوص والتحاليل إصابة إيكي بالمرض الخطير ومنذ هذا الوقت وهي تعمل بصورة تدريجية على العودة لسابق لياقتها وتألقها.

وجاءت أول مشاركة رسمية لها منذ تشخيص إصابتها بالمرض في سباق 50 مترا حرة في بطولة محلية في طوكيو يوم السبت.

وسجلت إيكي 26.32 ثانية لتفوز في التصفيات مسجلة خامس أسرع زمن يوم السبت.

وإيكي هي حاملة الرقم القياسي الياباني للسباق وهو 24.21 ثانية.

ولا يتوقع أن تسعى إيكي للتأهل لدورة طوكيو المؤجلة في العام المقبل لكنها تحدثت عن المشاركة في أولمبياد 2024 في باريس.

وكانت إيكي في بؤرة الاهتمام خلال الاحتفال ببدء العد التنازلي لدورة طوكيو المؤجلة قبل عام من موعدها في الشهر الماضي وقد ألقت كلمة بهذه المناسبة.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus