باكستان: مقتل 97 إجمالا ونجاة اثنين في حادث تحطم طائرة الركاب
كراتشي (باكستان) (السر الاخباري) - قالت السلطات الباكستانية يوم السبت إنه تأكد مقتل 97 شخصا إجمالا ونجاة اثنين جراء تحطم طائرة ركاب يوم الجمعة في مدينة كراتشي بجنوب البلاد، بينما لم يتم الإبلاغ عن وفيات بين سكان الحي كثيف السكان الذي هبطت فيه الطائرة اضطراريا.

من سيد رضا حسن

كراتشي (باكستان) (السر الاخباري) - قالت السلطات الباكستانية يوم السبت إنه تأكد مقتل 97 شخصا إجمالا ونجاة اثنين جراء تحطم طائرة ركاب يوم الجمعة في مدينة كراتشي بجنوب البلاد، بينما لم يتم الإبلاغ عن وفيات بين سكان الحي كثيف السكان الذي هبطت فيه الطائرة اضطراريا.

كانت طائرة الخطوط الدولية الباكستانية من طراز إيرباص إيه-320 في رحلة من لاهور إلى كراتشي وعلى متنها 99 شخصا عندما تحطمت في حوالي الساعة 02:45 مساء (0945 بتوقيت جرينتش) بينما كانت تقوم بثاني محاولة للهبوط.

وقال المنسق الإعلامي لوزير الصحة بالإقليم في تحديث أخير بشأن تحطم الطائرة إنه تم نقل 66 جثة إلى أحد المستشفيات و31 إلى مستشفى آخر، مضيفا أنه لم تتأكد أي وفيات بين سكان الحي.

وتواصلت يوم السبت أعمال الإنقاذ وإزالة الحطام في الحي.

وأفاد تسجيل نشر على موقع المراقبة (لايف آت سي.نت) المشهور بدقة معلوماته أن قائد الطائرة المنكوبة أبلغ برج المراقبة بأن محركي الطائرة تعطلا وذلك قبل ثوان من تحطمها.

وقالت إيرباص إن الطائرة قامت بأولى رحلاتها في 2004 وكانت مزودة بمحركين من إنتاج سي.إف.إم إنترناشونال، المملوكة لكل من جنرال إليكتريك وسافران الفرنسية.

وأعلن رئيس الوزراء الباكستاني أنه سيتم فتح تحقيق. وأظهر إخطار من إدارة الطيران المدني الحكومية اطلعت عليه السر الاخباري أنه تم تشكيل فريق من أربعة أفراد ليل الجمعة لتولي التحقيق.

وذكر الإخطار أن الفريق سيصدر بيانا أوليا في غضون شهر.

ولم يصدر تأكيد رسمي بشأن العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة.

وحادث يوم الجمعة هو أسوأ الكوارث الجوية في باكستان منذ عام 2012 عندما تحطمت طائرة ركاب من طراز بوينج 737 تابعة لشركة بوجا إير في إسلام اباد مما أسفر عن مقتل 127 شخصا.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus