بورصة وول ستريت تغلق مرتفعة والمؤشران إس اند بي500 وناسداك يسجلان مستويات قياسية جديدة
نيويورك (السر الاخباري) - قفزت الأسهم الأمريكية يوم الأربعاء دافعة المؤشر ستاندرد اند بورز500 لتسجيل رابع مستوى إغلاق قياسي على التوالي مع بقاء تركيز المستثمرين على أسهم شركات كبرى أظهرت أداء قويا منذ بداية جائحة فيروس كورونا.

نيويورك (السر الاخباري) - قفزت الأسهم الأمريكية يوم الأربعاء دافعة المؤشر ستاندرد اند بورز500 لتسجيل رابع مستوى إغلاق قياسي على التوالي مع بقاء تركيز المستثمرين على أسهم شركات كبرى أظهرت أداء قويا منذ بداية جائحة فيروس كورونا.

وسجل المؤشر ناسداك مستوى قياسيا مرتفعا جديدا عند الإغلاق هو التاسع والثلاثون منذ بداية العام مقارنة مع 31 مستوى قياسيا وصل إليها في عام 2019 بكامله.

وحقق المؤشر داو جونز الصناعي، الذي ما زال منخفضا حوالي أربعة بالمئة عن مستواه القياسي قبل الجائحة، مكاسب أكثر تواضعا.

وقفز المؤشر (إم إس سي آي) للأسهم العالمية متجاوزا مستواه المرتفع الذي سجله في فبراير شباط ليصل إلى ذروة قياسية.

وأنهى داو جونز جلسة التداول في بورصة وول ستريت مرتفعا 83.48 نقطة، أو 0.3 بالمئة، إلى 28331.92 نقطة بينما قفز المؤشر ستاندرد اند بورز500 القياسي 35.11 نقطة، أو 1.02 بالمئة، ليغلق عند 3478.73 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع مرتفعا 198.59 نقطة، أو 1.73 بالمئة، إلى 11665.06 نقطة.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus