بوتاس يتقدم على هاميلتون في التجارب الحرة الأخيرة لسباق بريطانيا
سيلفرستون (انجلترا) (السر الاخباري) - تفوق فالتيري بوتاس على زميله لويس هاميلتون بطل العالم ست مرات خلال سيطرة مرسيدس على أول مركزين في التجارب الحرة الأخيرة بجائزة بريطانيا الكبرى ببطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات وسط أجواء عاصفة يوم السبت.

سيلفرستون (انجلترا) (السر الاخباري) - تفوق فالتيري بوتاس على زميله لويس هاميلتون بطل العالم ست مرات خلال سيطرة مرسيدس على أول مركزين في التجارب الحرة الأخيرة بجائزة بريطانيا الكبرى ببطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات وسط أجواء عاصفة يوم السبت.

وسجل السائق الفنلندي، الذي يتأخر بفارق خمس نقاط خلف هاميلتون في الترتيب العام بعد ثلاثة سباقات، أسرع زمن خلال دقيقة واحدة و25.873 ثانية في حلبة خالية على نحو غريب بسبب غياب الجماهير وسط جائحة كوفيد-19.

وتأخر هاميلتون، الطامح لرقم قياسي بالفوز سبع مرات على أرضه يوم الأحد، بفارق 0.138 ثانية بعد أن زادت الرياح من صعوبة التجارب.

وكان ماكس فرستابن من رد بول الأفضل بين بقية السائقين بفارق 0.3 ثانية عن القمة بينما احتل الكندي لانس سترول سائق ريسنج بوينت المدعوم من مرسيدس المركز الرابع.

واحتل كارلوس ساينز ولاندو نوريس ثنائي مكلارين المركزين الخامس والسابع على الترتيب ويفصل بينهما شارل لوكلير سائق فيراري في المركز السادس.

وجاء سيباستيان فيتل سائق فيراي في المركز 14 بعد أن أبلغ عن مشكلة فنية عقب تغيير الفريق دواسات سيارته يوم الجمعة.

وقطع أليكس ألبون سائق رد بول، الذي تعرض لحادث قوي يوم الجمعة، تسع لفات فقط واحتل المركز 13 بعد إصلاح عطل كهربي بسيارته.

واحتل نيكو هولكنبرج، الذي ينوب عن سيرجيو بيريز في ريسنج بوينت بعد إيجابية فحص السائق المكسيكي بكوفيد-19، المركز التاسع.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus