دي ماريا استفاد من اللعب في أجواء مألوفة بدوري الأبطال
لشبونة (السر الاخباري) - كان الجناح الأرجنتيني أنخيل دي ماريا لاعب باريس سان جيرمان أكثر المستفيدين من إقامة المراحل النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في البرتغال.

لشبونة (السر الاخباري) - كان الجناح الأرجنتيني أنخيل دي ماريا لاعب باريس سان جيرمان أكثر المستفيدين من إقامة المراحل النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في البرتغال.

وبعد اختيار الاتحاد الأوروبي (اليويفا) للعاصمة البرتغالية لشبونة لاستضافة بطولة مصغرة اعتبارا من دور الثمانية بسبب جائحة فيروس كورونا شعر دي ماريا أنه في بيته.

وعقب انتفاضة باريس سان جيرمان أمام أتلانتا لعب دي ماريا البالغ من العمر 32 عاما دورا كبيرا في فوز الفريق الفرنسي على رازن بال شبورت لايبزيج الألماني في الدور قبل النهائي ليضرب موعدا مع بايرن ميونيخ في النهائي في استاد لوش ملعب بنفيكا يوم الأحد.

والملعب ليس غريبا على دي ماريا الذي دافع عن ألوان بنفيكا لثلاثة مواسم وعاد إلى الاستاد ذاته في 2014 ليساعد ريال مدريد على الفوز في نهائي دوري الأبطال على أتليتيكو مدريد.

واختير دي ماريا رجل المباراة في تلك المواجهة. وسيوفر هذا الملعب أفضل الأجواء لباريس سان جيرمان لتحقيق طموحه بالفوز بلقب أرفع مسابقة قارية للأندية لأول مرة في تاريخه.

وقال دي ماريا لموقع اليويفا "عندما قرروا تغيير المكان إلى لشبونة انتابني شعور غريب ذكرني بفترة وجودي هنا لثلاث سنوات وبالسعادة التي كنت أشعر بها خلال تلك الفترة.

"أشعر بسعادة كبيرة لحصولي على فرصة كتابة تاريخ مع فريق بحجم سان جيرمان بلغ النهائي لأول مرة وكذلك لأني فزت في 2014 مع ريال مدريد على الملعب ذاته".

ويؤمن توماس توخيل مدرب سان جيرمان كثيرا بقدرات دي ماريا ورد له اللاعب الأرجنتيني الجميل. لكنه سيحتاج إلى أداء رائع آخر من دي ماريا للفوز على بايرن ميونيخ الذي سحق برشلونة 8-2 في دور الثمانية.

وقال دي ماريا "إنه منافس صعب جدا. إنه فريق منظم للغاية وأعتقد انه يخوض النهائي الأوروبي للمرة 11.

"يملك لاعبين رائعين وفي قمة مستواهم لكننا نملك أيضا تشكيلة قوية ونتمتع بطريقة لعبنا الخاصة. لدينا مجموعة تستحق الفوز بلقب دوري الأبطال".

وحين فاز ريال مدريد بالبطولة في 2014 كان هذا هو اللقب 10 وقتها للعملاق الإسباني واحتفل كثيرا بهذه اللحظة. ويقول دي ماريا إن مساعدة سان جيرمان على الفوز باللقب لأول مرة سيكون إنجازا تاريخيا أيضا.

وتابع "الفوز باللقب وقتها مع ريال مدريد والذي كان العاشر لهم في البطولة كان إنجازا رائعا وأصبحت جزءا من تاريخ النادي.

"الفوز باللقب الأول هنا سيكون لحظة لا تنسى في تاريخي كلاعب لانه كان هدفي منذ انتقالي إلى سان جيرمان".

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus