إصابة 19 طفلا على الأقل في قصف على مدرسة في ولاية راخين بميانمار
يانجون (السر الاخباري) - قال نائب ومتحدث عسكري يوم الخميس إن 19 طفلا على الأقل أصيبوا لدى تعرض مدرستهم الابتدائية لقصف مدفعي في ولاية راخين في ميانمار.

يانجون (السر الاخباري) - قال نائب ومتحدث عسكري يوم الخميس إن 19 طفلا على الأقل أصيبوا لدى تعرض مدرستهم الابتدائية لقصف مدفعي في ولاية راخين في ميانمار.

وزادت حدة الاشتباكات بين قوات الحكومة والمتمردين في راخين. وفر عشرات الآلاف من تلك الولاية منذ بدء الاشتباكات في ديسمبر كانون الأول 2018 مما أتى بمزيد من الفوضى للمنطقة التي فر منها أكثر من 730 ألفا من مسلمي الروهينجا من حملة عسكرية في 2017.

ويقاتل متمردو جيش أراكان، المؤلف من أغلبية بوذية، من أجل مزيد من الاستقلال لراخين الواقعة غرب البلاد عن الحكومة المركزية.

وقال تون أونج ثين وهو عضو برلمان محلي لالسر الاخباري عبر الهاتف إن قذيفة مدفعية سقطت على المدرسة في قرية خاموي تشاونج صباح يوم الخميس لكنه لم يعرف الجهة المسؤولة عن الواقعة.

وأضاف أن أحد الأطفال المصابين حالته خطرة.

وصرح متحدث عسكري بأن عدد المصابين 20 طفلا وألقى بمسؤولية الهجوم على المتمردين. ولم يستجب متحدث باسم جيش أراكان لاتصالات السر الاخباري.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus