حزب سياسي: اختفاء زعيم معارض و11 آخرين في مالي
باماكو (السر الاخباري) - قال حزب الاتحاد من أجل الجمهورية والديمقراطية في مالي إن إسماعيل سيسي زعيم الحزب اختفى ويعتقد أنه مخطوف مع 11 عضوا من وفد مرافق له أثناء حملة انتخابية في منطقة تنشط بها جماعات متشددة.

باماكو (السر الاخباري) - قال حزب الاتحاد من أجل الجمهورية والديمقراطية في مالي إن إسماعيل سيسي زعيم الحزب اختفى ويعتقد أنه مخطوف مع 11 عضوا من وفد مرافق له أثناء حملة انتخابية في منطقة تنشط بها جماعات متشددة.

وقال الحزب إن الاتصال مفقود معهم منذ مساء يوم الأربعاء حيث كان من المتوقع وصولهم إلى قرية كومايرا في منطقة تمبكتو في شمال البلاد.

وينفذ متشددون لهم صلة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية هجمات على أهداف مدنية وعسكرية في المنطقة.

ووصف الحزب اختفاء الوفد بأنه اختطاف لكنه لم يعط المزيد من التفاصيل.

وقال مدني تراوري نائب رئيس الحزب لالسر الاخباري "لا توجد أنباء عنه أو عن الوفد المرافق له" مضيفا أن الحزب شكل لجنة أزمة وحث الحكومة والجيش وقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة على المساعدة في البحث عن المفقودين.

جاءت هذه الحادثة قبل انتخابات تشريعية طال تأجيلها تقول السلطات إنها ستجرى يوم الأحد على الرغم من انتشار فيروس كورونا.

ومالي أحد أحدث البلدان الأفريقية التي تعلن اكتشاف المرض لديها حيث سجلت أول حالتي إصابة يوم الأربعاء.

وسيسي هو أهم زعيم معارضة في مالي وخسر الانتخابات في عامي 2013 و2018 أمام الرئيس إبراهيم أبو بكر كيتا.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus