كيبتشوجي ينوي الدفاع عن لقب الماراثون في طوكيو 2020
نيروبي (السر الاخباري) - قال العداء الكيني إيليود كيبتشوجي أنجح عدائي الماراثون في التاريخ وحامل الرقم القياسي العالمي وأول عداء ينهى سباق ماراثون في أقل من ساعتين، لالسر الاخباري إنه سيدافع عن لقبه الأولمبي في ألعاب طوكيو 2020 إذا وقع عليه الاختيار ليكون ضمن بعثة بلاده الأولمبية.

نيروبي (السر الاخباري) - قال العداء الكيني إيليود كيبتشوجي أنجح عدائي الماراثون في التاريخ وحامل الرقم القياسي العالمي وأول عداء ينهى سباق ماراثون في أقل من ساعتين، لالسر الاخباري إنه سيدافع عن لقبه الأولمبي في ألعاب طوكيو 2020 إذا وقع عليه الاختيار ليكون ضمن بعثة بلاده الأولمبية.

ورغم إجراءات الاختيار التي غالبا ما تكون غير مبررة وسادتها الفوضى لفترة طويلة فإن اختيار كيبتشوجي يبقى أمرا مرجحا في أغسطس اب المقبل.

وقال كيبتشوجي في مقابلة مع السر الاخباري في نيروبي يوم الثلاثاء "إذا وقع علي الاختيار سأشارك. أولمبياد طوكيو في مقدمة أولوياتي. أنا واثق أنني سأكون عند خط الانطلاق عندما يحين الوقت".

وستقام منافسات الماراثون في مدينة سابورو الشمالية بعد أن قررت اللجنة الأولمبية الدولية نقل سباقات المشي والماراثون لتفادي ارتفاع درجات الحرارة ومعدلات الرطوبة في طوكيو.

لكن كيبتشوجي ظل على موقفه الرافض للتعبير عن رأي واضح بشأن هذه القضية وقال "الميداليات نفسها في طوكيو أو سابورو. سأكون ضمن المشاركين هنا أو هناك. لا أشكو. القرار بيد اللجنة الأولمبية الدولية وسأشارك في أي مكان يحددونه".

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus