مدينة روسية تنظم ثامن احتجاج لها على الكرملين
(السر الاخباري) - تظاهر الآلاف في شوارع مدينة خاباروفسك بأقصى شرق روسيا يوم السبت للاحتجاج على طريقة معالجة الرئيس فلاديمير بوتين لأزمة سياسية إقليمية والاشتباه بتسميمه أشد معارضيه.

(السر الاخباري) - تظاهر الآلاف في شوارع مدينة خاباروفسك بأقصى شرق روسيا يوم السبت للاحتجاج على طريقة معالجة الرئيس فلاديمير بوتين لأزمة سياسية إقليمية والاشتباه بتسميمه أشد معارضيه.

وهتف المحتجون" بوتين احتسى بعض الشاي" أثناء سيرهم في الشارع الرئيسي بالمدينة في إشارة إلى قضية السياسي المعارض اليكسي نافالني الذي أصيب بإعياء شديد هذا الشهر بعد احتسائه قدحا من الشاي في مقهى بالمطار.

ونقل نافالني(44 عاما) جوا إلى ألمانيا الأسبوع الماضي بعد انهياره أثناء رحلة إلى موسكو من مدينة تومسك في سيبيريا. ويرقد نافالني حاليا في غيبوبة في مستشفى ببرلين.

وبدأ سكان خاباروفسك الواقعة على بعد 6110 كيلومترات شرقي موسكو في تنظيم تجمعات أسبوعية بعد اعتقال سيرجي فورجال حاكم المنطقة الذي يحظى بشعبية في التاسع من يوليو تموز بسبب اتهامات بالقتل ينفيها.

ويقول أنصاره إن اعتقاله ناجم عن دوافع سياسية. ورفع المحتجون خلال التجمع لافتات تدين "القمع" و"الاستبداد" وطالبوا بالإفراج عن فورجال والسماح بعودته للمدينة.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus