محادثات السلام بين المسؤولين الأفغان وحركة طالبان تبدأ في سبتمبر
كابول (السر الاخباري) - قال كبير مفاوضي السلام الأفغان عبد الله عبد الله يوم الخميس في كابول إن محادثات السلام بين الطرفين المتحاربين في بلاده ستبدأ في سبتمبر أيلول، وهي عملية دبلوماسية جوهرية تحتاجها أفغانستان لإنهاء الحرب الدائرة منذ نحو عقدين.

كابول (السر الاخباري) - قال كبير مفاوضي السلام الأفغان عبد الله عبد الله يوم الخميس في كابول إن محادثات السلام بين الطرفين المتحاربين في بلاده ستبدأ في سبتمبر أيلول، وهي عملية دبلوماسية جوهرية تحتاجها أفغانستان لإنهاء الحرب الدائرة منذ نحو عقدين.

وأضاف عبد الله، وهو سياسي بارز ورئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية، أن المسؤولين الأفغان مستعدون لإجراء محادثات مع طالبان اعتبارا من سبتمبر أيلول.

جاءت تصريحاته في وقت تبدو فيه فرص إجراء محادثات السلام بين طرفي الحرب غير مشجعة بسبب مسألة الإفراج عن الدفعة الأخيرة من سجناء طالبان.

ويدفع فريق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الطرفين لتسوية خلافاتهما والجلوس إلى طاولة التفاوض، بما يمهد الطريق لإنهاء أطول الحروب التي خاضتها بلاده.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus