محكمة في جنوب أفريقيا تسمح لشركة كويتية بتصدير أغنام إلى الشرق الأوسط
كيب تاون (السر الاخباري) - قضت محكمة في جنوب أفريقيا يوم الثلاثاء بأن شركة نقل وتجارة المواشي الكويتية (المواشي) يمكنها شحن آلاف الأغنام إلى الشرق الأوسط، موجهة بذلك ضربة إلى جهود نشطاء رعاية الحيوان الذين يسعون إلى حظر مثل هذه الصادرات بسبب مخاوف من أن الحرارة الشديدة قد تقتل الحيوانات أثناء نقلها.

كيب تاون (السر الاخباري) - قضت محكمة في جنوب أفريقيا يوم الثلاثاء بأن شركة نقل وتجارة المواشي الكويتية (المواشي) يمكنها شحن آلاف الأغنام إلى الشرق الأوسط، موجهة بذلك ضربة إلى جهود نشطاء رعاية الحيوان الذين يسعون إلى حظر مثل هذه الصادرات بسبب مخاوف من أن الحرارة الشديدة قد تقتل الحيوانات أثناء نقلها.

وفي قضية أمام المحكمة العليا، سعت الجمعية الوطنية في جنوب أفريقيا لمنع القسوة بالحيوانات إلى استصدار أمر مؤقت بمنع شركة المواشي الكويتية من إرسال سفينة محملة بالأغنام من ميناء إيست لندن في جنوب أفريقيا.

وقالت الجمعية في الأوراق المقدمة للمحكمة إن ضيق المساحة والحرارة الشديدة أديا إلى أن بعض الحيوانات جرى "طهيها وهي حية" أثناء رحلات مماثلة عبر خط الاستواء في أشهر الصيف.

وقضت المحكمة بأن الشركة الكويتية يمكنها نقل ما يصل إلى 56 ألف رأس من الأغنام على متن السفينة "إلى وجهات في الشرق الأوسط".

ولم تقدم المحكمة سببا لرفض مخاوف الجمعية، لكنها أمرت الحكومة بضمان أن يكون نقل الأغنام وتحميلها على السفينة متوافقا مع لوائح المنظمة العالمية لصحة الحيوان.

كانت جلسة المحكمة يوم الثلاثاء جزءا من مسعى أكبر للجمعية لفرض حظر تام على تصدير الحيوانات عن طريق البحر من جنوب أفريقيا إلى أي مكان شمالي خط الاستواء. ومن المتوقع أن تنظر المحكمة في تلك القضية في غضون 12 شهرا.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus