مقتل 18 في انفجار بأفغانستان عشية هدنة عيد الأضحى
كابول (السر الاخباري) - قال مسؤولون إن 18 شخصا على الأقل بينهم أفراد من قوات الأمن الأفغانية قتلوا في انفجار يشتبه بأنه ناجم عن تفجير سيارة ملغومة في شرق أفغانستان يوم الخميس وذلك قبل ساعات من موعد بدء هدنة مدتها ثلاثة أيام بمناسبة عيد الأضحى.

كابول (السر الاخباري) - قال مسؤولون إن 18 شخصا على الأقل بينهم أفراد من قوات الأمن الأفغانية قتلوا في انفجار يشتبه بأنه ناجم عن تفجير سيارة ملغومة في شرق أفغانستان يوم الخميس وذلك قبل ساعات من موعد بدء هدنة مدتها ثلاثة أيام بمناسبة عيد الأضحى.

ونفى ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم حركة طالبان مسؤولية الحركة عن الانفجار.

وقال شهبور أحمد زاي المتحدث باسم شرطة إقليم لوجار إن الانفجار استهدف قوات الأمن الأفغانية في بولي علم عاصمة الإقليم بشرق أفغانستان مشيرا إلى احتمال وجود مدنيين بين الضحايا.

وأضاف أنه لم يتضح ما إذا كان الانفجار نجم عن سيارة ملغومة أم أنه تفجير انتحاري وقع عند احتشاد أفراد قوات الأمن للقيام بواجبهم في المدينة بمناسبة عيد الأضحى الذي يبدأ يوم الجمعة.

وقال حسيب ستانيكزي رئيس مجلس الإقليم لالسر الاخباري إن الانفجار نجم عن سيارة ملغومة وأسفر عن مقتل 18 وإصابة 22 شخصا.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus