رفع قضية نزع جنسية مجندة بالدولة الإسلامية إلى المحكمة العليا ببريطانيا
لندن (السر الاخباري) - تنظر المحكمة العليا البريطانية في قضية امرأة بريطانية المولد سافرت إلى سوريا وهي طالبة للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية وذلك بعد استئناف الحكومة حكما قضائيا سمح لها بالعودة إلى بريطانيا والسعي لاستعادة جنسيتها.

لندن (السر الاخباري) - تنظر المحكمة العليا البريطانية في قضية امرأة بريطانية المولد سافرت إلى سوريا وهي طالبة للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية وذلك بعد استئناف الحكومة حكما قضائيا سمح لها بالعودة إلى بريطانيا والسعي لاستعادة جنسيتها.

وسافرت شميمة بيجوم المولدة لأبوين من بنجلادش من لندن في عام 2015 عندما كانت تبلغ من العمر 15 عاما ودخلت سوريا عبر تركيا مع اثنتين من زميلاتها. وتزوجت بيجوم من مقاتل بالتنظيم في سوريا وعاشت في الرقة معقل التنظيم.

وعُثر عليها في عام 2019 داخل معسكر احتجاز في سوريا حيث توفي ثلاثة من أولادها. وجردتها بريطانيا من الجنسية قائلة إنها تشكل تهديدا أمنيا.

وقضت محكمة الاستئناف في لندن يوم السادس عشر من يوليو تموز بالسماح لبيجوم بالعودة إلى لبريطانيا للطعن على الحكم وذلك في قرار وصفته الحكومة بأنه "محبط بشدة".

وقالت وزارة الداخلية يوم الجمعة "نشعر بسعادة لأننا تمكنا من تأمين نظر المحكمة العليا في استئنافنا".

ولم تذكر الوزارة موعد بدء الجلسات.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus