تراجع فرصة نيشيكوري في الظهور بأمريكا المفتوحة للتنس
(السر الاخباري) - تراجعت فرصة الياباني كي نيشيكوري في المشاركة في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس بصورة أكبر بعد أن قال المصنف الرابع عالميا سابقا إن نتيجة الفحص الثاني الذي خضع له جاءت إيجابية.

(السر الاخباري) - تراجعت فرصة الياباني كي نيشيكوري في المشاركة في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس بصورة أكبر بعد أن قال المصنف الرابع عالميا سابقا إن نتيجة الفحص الثاني الذي خضع له جاءت إيجابية.

وانسحب نيشيكوري (30 عاما)، الذي سبق له التأهل لنهائي أمريكا المفتوحة في 2014، من بطولة سينسناتي التي تمثل استعدادا للبطولة الكبرى بعد أول نتيجة إيجابية له في الأسبوع الماضي.

وقال اللاعب الياباني عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليل الجمعة "مجرد تحديث بسيط. خضعت للتو لفحص والنتيجة لا تزال إيجابية. أعاني من بعض الأعراض الخفيفة ومستمر في العزل الكامل في فلوريدا".

وأضاف نيشيكوري الذي يقيم في أكاديمية آي.إم.جي في فلوريدا "الفحص المقبل سيكون خلال الأيام القليلة المقبلة وسنطلعكم على المستجدات".

وحقق نيشيكوري أفضل نجاح طوال مسيرته على مستوى البطولات الأربع الكبرى في أمريكا المفتوحة عندما تأهل لقبل النهائي في 2016 و2018 كما صعد لنهائي البطولة في 2014 وخسر أمام مارين شيليتش.

وتنطلق أمريكا المفتوحة في 31 أغسطس آب الجاري وتستمر حتى 13 سبتمبر أيلول المقبل.

وانسحب عدد من أبرز اللاعبين واللاعبات من بطولة أمريكا المفتوحة هذا العام بسبب مخاوف من الإصابة بفيروس كورونا المستجد الذي أصاب أكثر من 5.6 مليون شخص وأودى بحياة ما يقرب من 175 ألفا في الولايات المتحدة.

وكان حامل اللقب الإسباني رفائيل نادال والمصنفة الأولى عالميا الأسترالية آشلي بارتي وحاملة اللقب الكندية بيانكا أندريسكو بين الذين قرروا عدم السفر إلى الولايات المتحدة.

ما ردة فعلك?

محادثات Disqus